afterheader desktop

afterheader desktop

محمد مبدع من منصة البرلمان إلى منصة المحكمة

برلمان يوم – حماية المال العام

لم يكن محمد مبدع النائب البرلماني سابقا باسم الحركة الشعبية؛ رئيس جماعة الفقيه بنصالح؛ آخر برلماني من سيحاكم في جرائم استغلال السلطة والنفوذ؛ وتبديد أموال عمومية؛ بل هو فقط واحد ممن تلاحقهم المحاكمات؛ حيث ثم حجز له منصة المحاكمة يوم 27 يونيو 2024 ؛ بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء؛ حيث سيمتثل امام القضاء؛ بعد نقله من سجن عكاشة الى المحكمة.
محمد مبدع واحد من العصابات الذي عاش واختبأ بالبرلمان تحت دريعة الانتخابات؛ والتمثيلية بالبرلمانية؛ حيث كان يستعمل الكرسي لحجب جرائمه؛ التي اقتادته مقيد اليدين؛ من محل إقامته بحي الرياض بالرباط؛ بعدما استعمل أساليب دنيئة الهروب من جرائمه؛ لكن الأمن كان له بالمرصاد ؛ بعد تعقب خطواته؛ واستغلال طبيبة نساء ساعدته الاستفادة من  شهادة طبية؛ لمساعدته عدم الامتثال أمام الفرقة الوطنية؛ لاستكمال التحقيقات معه؛ تحت اشراف النيابة العامة.
محمد مبدع؛ كما هو حال بعض الاداريين؛ و البرلمانيين بالبرلمان؛ يعتقدون أن مناوراتهم؛ ستجعل منهم صعوبة توقيفهم؛ ومتابعتهم قضائيا لكن الله يمهل ولا يهمل.
ترقبوا متابعة محاكمة أكبر مجرم عرفه تاريخ البرلمان المغربي؛ واللائحة تبقى مفتوحة؛ لمتابعات أخرى.

برلمان يوم/Htpps://barlmanyoum.com

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد